Actualité
Home / Monde / #خطير_للغاية.. صحفي تونسي يكشف الجاسوسة الحسناء « رانيا البراك » شهرت ‘Ranou’

#خطير_للغاية.. صحفي تونسي يكشف الجاسوسة الحسناء « رانيا البراك » شهرت ‘Ranou’



الحسناء اللعوب رانيا البراك Rania Barrak الشهيرة بكنية « رنو » (ابنة ابراهيم البراك جنرال متقاعد من جيش البحر) تم فرضها كمسؤولة بحزب نداء تونس ومشرفة على خلية الاتصال زمن الحملات الانتخابية لسنة 2014 كما تم التوسط في انتدابها بعد الثورة وفي ظروف مشبوهة من طرف وزارة الدفاع للتدريس بالأكاديميات العسكرية Académies Militaires ومن طرف وزارة الداخلية للتدريس بالمدرسة العليا لقوات الأمن الداخلي Ecole Supérieure des Forces de Sécurité Intérieure والفضيحة أن رانيا البراك (اصيلة منطقة زغوان ) ليست إلا جاسوسة وعميلة تعمل لفائدة مختلف أجهزة الاستخبارات « حسب الطلب » مثل الاسرائيلية Mossad والفرنسية DGSE وكانت رانيا تعيش في السابق مع سفير إسرائيل بنواق شوط Freddy Eytan .



محسن مرزوق معروف بغرامياته وصولاته في عالم المجون ومن اشهر علاقاته بعد 14 جانفي2011 ارتباطه بالحسناء اللعوب رانيا البراق Rania Barrak الشهيرة بكنية « رانو » إلى حد فرضها كمسؤولة بحزب نداء تونس ومشرفة على خلية الاتصال زمن الحملات الانتخابية لسنة 2014 كما توسط في انتدابها و في ظروف مشبوهة من طرف وزارة الدفاع للتدريس بالأكاديميات العسكرية Académies Militaires ومن طرف وزارة الداخلية للتدريس بالمدرسة العليا لقوات الأمن الداخلي Ecole Supérieure des Forces de Sécurité Intérieure والفضيحة أن رانيا البراك ( اصيلة منطقة زغوان ووالدها عسكري متقاعد) الجاسوسة الحسناء اعتادت خلال تواجدها بمقر المدرسة العليا على ربط الصلة بمناسبة أو بدونها مع إطارات الوزارة المتابعين للدراسة فمرة تطلب أرقام هواتفهم الخلوية وفي أخرى تحصل على أدق تفاصيل حياتهم المهنية والشخصية وليتوسع الأمر إلى حد استنساخ أبحاثهم على حوامل الكترونية…ولضمان تموقعها داخل مفاصل الدولة الحساسة سعت رانيا البراك إلى ربط الصلة مع القيادي محسن مرزوق الذي فرضها خلال شهر نوفمبر 2014 مسؤولة بخلية الاتصال في حزب نداء تونس وقد يكون هذا سببا كافيا في ترك الحالة على ما هي عليه فالأمن القومي للبلاد لا يهم محسن مرزوق الجامع بين خطّتي المستشار السياسي للرئيس الباجي والأمين العام لحزب نداء تونس . وقد شوهدت مدام « رانو » برفقة صديقها محسن مرزوق في عدد من المواقع الترفيهية والسياحية بتونس وخارجها.



والمثير للكثير من الجدل انه لوحظ تواجد مدام رانيا البراك الدائم في جميع مداولات البحوث المنفردة للدارسين الذين يختتمون مرحلة التكوين والحال أنها أنهت جميع حصص الدروس الخاصة بها (سابقة خطيرة جدا في المؤسسة الأمنية) ومن غير المستبعد أنها مكلفة من إحدى الجهات الاستخبارتية الأجنبية بالتجسس على وزارة الداخلية من بوابة المدرسة العليا لقوات الأمن الداخلي حيث تجد كل التعاون و التبجيل من طرف عدد من الفاسدين .

و رغم أن هناك دراسات وخصوصيات أمنية من المفروض أن لا يطلع عليها أشخاص مدنيون إلا أن الجاسوسة الحسناء واظبت على الحضور في كل المداخلات والمحاضرات اليومية والتقييم الذاتي مستغلة تواطؤ كلّ من شيخ روحو و العلايمي…

الحسناء المثيرة « رانيا البراك » شهرت Ranou والمطلقة صاحبة الجنسية المزدوجة (تونسية – فرنسية) والمعروفة بعلاقاتها مع جهات مشبوهة يهودية (كانت تعيش مع يهودي فرنسي بباريس) والتي سبق لها العمل بمركز الدراسات الإستراتيجية الأوروبية وبإذاعة مونتي كارلو الدوليةوبوزارة الهجرة الفرنسية تتواجد في غفلة من شرفاء البلد في مواقع جد حساسة وهو ما يعتبر مجازفة بمصالح البلاد ومخاطرة بأمنها القومي وتلاعبا بالمسؤوليات والخطط ..

visitez aussi

التبيني و التسريبات: معطيات حول زواج الخياري العرفي من سوسن التي تخضع لطلباته غصبا عنها بسبب فيديوهات (فيديو)

يقول فيصل التبيني في فيديو أنزله أمس الجمعة 28 ماي الجاري على صفحته الرسمية بالفايسبوك …