Actualité
Home / Politique / بعد تعيينه مسؤولا بمكتب تونس باسرائيل … هل خدعنا الرئيس حين قال بأن التطبيع خيانة عظمى؟

بعد تعيينه مسؤولا بمكتب تونس باسرائيل … هل خدعنا الرئيس حين قال بأن التطبيع خيانة عظمى؟



 



تونس تعترف بالكيان الصهيوني كدولة اسرائيل رغم أن التطبيع خيانة عظمى



تونس تعترف بالكيان الصهيوني و تعتبر ان الصراع العربي الاسرائيلي لا حل له الا حل الدولتين دولة فلسطين ودولة اسرائيل وان تسوية كافة قضايا الحل النهائي سيكون على اساس حل الدولتين .

وذكر مندوب تونس بمجلس الامن ان السلام العادل والشامل لا يكون الا باحترام قرارات الشرعية الدولية وبانسحاب اسرائيل من الاراضي المحتلة سنة 1967 تكريسا لحل دولتين تعيشان جنبا لجنب في أمن وسلام.

ويذكر ان المندوب الجديد لتونس بمجلس الامن طارق الأدب كان مسؤولا بمكتب تونس باسرائيل زمن التطبيع الخفي فترة حكم المخلوع بن علي.

وقد ذكر مندوب تونس الجديد خلال خطابه القصير “حل الدولتين” 5 مرات في سياق حديثه وهو ما يبرر ان خطابه وقع بثه من خلال التلفزيون الاسرائيلي الناطق باللغة العربية (ولم يقع بث الخطاب في التلفزة التونسية) احتفاء منهم بخطاب تونس المعترف بدولة اسرائيل خاصة في ظل تعيين وزراء مطبعين او متصهينين في الحكومات التونسية المتعاقبة.

وتعيين المندوب الجديد جاء بعد اقالة المندوب السابق المنصف البعتي الذي قدم خطة تحرك ضد صفقة القرن مما اثار تساؤلات حول التزام رئاسة الجمهورية بمقولة التطبيع خيانة عظمى في ظل شكوك خول ضغوطات اجنبية من اجل عزل المنصف البعتي نظرا لمحاولته توحيد جهود اعضاء مجلس الامن ضد صفقة القرن.

فكيف يكون التطبيع خيانة وتعترف تونس بدولة اسرائيل؟

 

 

visitez aussi

بالفيديو / عبد الباقي بن مسعود : »أم كلثوم عمرها كامل تغني ما عملتش طيارة.. شكونو هذا كادوريم؟ »

أثارت زيارة نجم كرة القدم البرازيلي رونالدينيو جدلا واسعا في تونس وخاصة بين الإعلاميين، وانتقد …