Home / Actualités / المتحدثة باسم البيت الأبيض: لم نحدد بعد إذا كان ما حدث في تونس يعد انقلابا

المتحدثة باسم البيت الأبيض: لم نحدد بعد إذا كان ما حدث في تونس يعد انقلابا



أكد البيت الأبيض أن الولايات المتحدة لم تتوصل حتى اللحظة إلى نتيجة تشير إلى أن ما حدث في تونس يعد انقلابا، لافتة إلى قلق واشنطن من تطور الأحداث، والاتصال المباشر بين الإدارة الأمريكية والقادة السياسيين في تونس لمتابعة التطورات.



ويأتي ذلك في أعقاب إعلان الرئيس التونسي قيس سعيد، أمس الأحد، حل الحكومة وتعليق عمل البرلمان لمدة 30 يوما.



وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض، جين ساكي، في مؤتمر صحفي، اليوم الاثنين: « نشعر بالقلق إزاء التطورات في تونس والتي تأتي في الوقت الذي تسعى فيه السلطات التونسية إلى استقرار اقتصادها ومواجهة عودة انتشار جائحة كورونا المستجد وتحسين مستويات المعيشة لجميع التونسيين ».

ولفتت ساكي إلى أنه « لم نحدد بعد ما إذا كان يمكن تسمية الأزمة السياسية في تونس بانقلاب، وسيتعين على وزارة الخارجية إجراء تحليل قانوني للتوصل إلى نتيجة ».

وأضافت: « إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن، على اتصال مع القادة التونسيين لمعرفة المزيد عن الوضع والحث على الهدوء ودعم الجهود التونسية للمضي قدما بما يتماشى مع المبادئ الديمقراطية ».

visitez aussi

عاجل : تفاصيل تسير الحكومة المقبلة

أمر رئاسي عدد 117 لسنة 2021 مؤرخ في 22 سبتمبر 2021 يتعلق بتدابير استثنائية….. تتكون …